الصفحة الرئيسية

١٤ يناير ٢٠٢١

نيكولاس نيبلز يتنحى عن منصبه كرئيس تنفيذي مع دخول أمالا مرحلة التطوير

تعيين جون باغانو رئيساً تنفيذياً لأمالا إضافة لمهامه كرئيس تنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير

الرياض - 14 يناير 2021 – أكد مجلس إدارة شركة أمالا مغادرة نيكولاس نيبلز، الرئيس التنفيذي للشركة، منصبه الحالي ضمن إطار خطة انتقالية تزامناً مع دخول الوجهة السياحية الفائقة الفخامة والممتدة على طول الساحل الشمالي الغربي للمملكة العربية السعودية المرحلة التالية من الأعمال والتي تركز على البناء والتشييد.  وساهم نيبلز بدور جوهري في قيادة المرحلة الأولى من المشروع حيث شكّل فريقاً متميزاً يضم 420 مهنياً وخبيراً متمرساً يعملون معاً من أجل تحويل رؤية أمالا الطموحة إلى حقيقة.

وسوف يتسلم جون باغانو منصب الرئيس التنفيذي الجديد لشركة أمالا ابتداءً من يناير 2021 بينما يستمر أيضاً في منصبه كرئيس تنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير. ويتمتع باغانو بخبرة 38 عاماً في القطاع وقيادة استثمارات واسعة النطاق تُقدر بمليارات الدولارات، والذي بدوره سيُمكن كلا المشروعين من تحقيق رؤى متكاملة.

وفي تعليقه على تسلُّم منصب الرئيس التنفيذي، قال جون باغانو: "نحن ممتنون جداً لما قدّمه نيكولاس من ريادة متميزة لأمالا ودوره المحوري في قيادة أعمال التطوير والبناء خلال السنوات الثلاث الماضية. وتُعد هذه الخطوة جزءاً من نمو أمالا حيث سيواصل نيبلز مساهمته في تطوير الوجهة بصفته مستشاراً لأمالا. نتمنى لنيكولاس كل النجاح والتوفيق في محطته التالية في الولايات المتحدة حيث سيتمكّن من قضاء المزيد من الوقت مع أسرته."

ومنذ انطلاقها في العام 2018، تقدّمت أمالا بوتيرة ثابتة نحو تحقيق أولوياتها وخططها لإنشاء ملاذ استثنائي فائق الفخامة يركز على مبادئ السياحة والصحة والرياضة والفن الثقافة والاستدامة والتناغم مع الطبيعة والحفاظ على البيئة. وخلال ثلاث سنوات فقط، نجحت أمالا في وضع حجر الأساس في وجهاتها الرئيسية الثلاث، كما كشفت النقاب عن تصميم مطارها المتفرّد وبدأت المرحلة الأولى من البناء. كذلك أنشأت أمالا مجلساً استشارياً يجمع كوكبة متميزة من الخبراء في مجالات التخطيط والتطوير والضيافة والسياحة والصحة والرياضة والفن والثقافة والاستدامة وأسلوب الحياة فائق الفخامة.

بدوره صرّح نيكولاس نيبلز قائلاً: "تشرّفت بالعمل على هذا المشروع المُلهم والاستثنائي وأتطلّع قدماً إلى نموه وتطوره خلال السنوات القادمة. ورغم أنني لن أشارك في العمليات اليومية من الآن فصاعداً، إلا أني سأظل واحداً من روّاد أمالا وسأواصل تقديم الدعم بصفة استشارية بينما تواصل أمالا النمو وتحقيق النجاح تلو الآخر."

الجدير بالذكر أنّ مشروع أمالا ومشروع البحر الأحمر يتكاملان بطبيعتهما، وكلاهما يعمل على تحقيق رؤية وطموح السياحة الفاخرة في المملكة العربية السعودية، فضلاً عن حماية البيئة الطبيعية للمملكة. ويحظى المشروعان بتمويل كامل مع استمرار صندوق الاستثمارات العامّة في الحرص على الالتزام بمعايير عالية للحوكمة وإيجاد أفضل سبل التعاون وتعزيز الكفاءة في كافة مشاريعه.

نبذة عن أمالا

أبصرت أمالا النور من رؤية طموحة ومبتكرة ترمي إلى الارتقاء بالتجربة السياحية إلى أعلى مستويات الرقي والرفاهية، حيث ستصبح وجهةً استثنائيةً فائقة الفخامة تمتد على ساحل البحر الأحمر شمالي غرب المملكة العربية السعودية لتصمم تجارب شخصية فريدة لنخبة المسافرين مستوحاةً من عالم الفنون والثقافة والصحة والرفاهية ومتعة الاستجمام ونقاء البحر الأحمر.

أمالا هي إحدى شركات صندوق الاستثمارات العامة وهي مساهم رئيسي في رؤية المملكة العربية السعودية 2030 وتسعى إلى إرساء معايير جديدة في الرفاهية والاستدامة تلبيةً لتطلعات أصحاب الثروات حول العالم.

تقع أمالا في محمية الأمير محمد بن سلمان الطبيعية حيث تتألق كلؤلؤة مكنونة في قلب الطبيعة الخلابة ووسط المناظر الساحرة وتقدّم ثلاث وجهات خلابة وفريدة تمتد على مساحة 4,155 كيلومتر مربع (أي ما يعادل1,604 ميل مربع) وتوفر تجربة سياحية فريدة تمتد على مدار العام. وتحتضن أمالا ما يزيد عن 2,800 غرفة فندقية وأكثر من 900 فيلا سكنية وشقة خاصة ومنزل بالإضافة إلى 200 متجر ومطعم عصري ومركز للاستجمام والنقاهة والترفيه، يتسم جميعها بأرقى مستويات الترف والرفاهية.

وستوفر كل من الوجهات الثلاثة لأمالا "الخلجان الثلاثة" و"الساحل المطور" و"الجزيرة" تجارب مختلفة وفريدة للزوار، تتخطى التوقعات وتلهم المخيلة وتحقق تطلعات وطموحات المجتمع الاستثنائي والشغوف بتصميم تجارب سفر فاخرة ومتميزة لقضاء لحظات فريدة لا تتكرر.

  • ستغدو الخلجان الثلاثة وجهة متكاملة للصحة والنقاهة والاستجمام، وستحتوي على أرقى المرافق الطبية والتشخيصية الحديثة والعلاجات الأصيلة التي صُممت بعناية وإتقان لتتناسب مع احتياجات البيئة المحلية. كما ستكون الخلجان الثلاثة وجهةً متكاملة للترفيه والأنشطة الرياضية.
  • ستصبح وجهة الساحل المطور مركزاً محورياً للثقافة والفنون المعاصرة على مستوى الشرق الأوسط، حيث ستستضيف برامج حافلة ومجموعة لا نظير لها من الأنشطة والفعاليات الثقافية والفنية العالمية.
  • تتميز وجهة الجزيرة بموقعها الفريد حيث ستغدو الملاذ الهادئ والملهم لمجتمع الفنون الاستثنائي وستتغنى فيها أجمل الحدائق النباتية العربية الخضراء التي تحيط بها الأعمال الفنية والمنحوتات الرائعة.

ومن خلال إرثها وفلسفتها الفريدة والمناظر الطبيعية النقية، ستفتح أمالا أبوابها للمسافرين للانغماس في عالم من الرفاهية والاستجمام والصحة والثقافة والفنون تغمره أجواء الرقيّ وأسلوب الحياة الفاخرة. وبفضل موقعها الرائع على مقربة من أبرز الوجهات الرئيسة في المنطقة كالرياض ودبي وإسطنبول، ستغدو أمالا ريفييرا الشرق الأوسط.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع www.amaala.com أو متابعة أمالا على تويتر WelcomeToAmaala@ ولينكدإن LinkedIn 

نبذة عن شركة البحر الأحمر للتطوير

تُعد شركة البحر الأحمر للتطوير (www.theredsea.sa) شركة (مساهمة مقفلة)، مملوكة بالكامل من قبل صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية. تأسست الشركة لتقود عملية تطوير "مشروع البحر الأحمر" الذي يعتبر وجهة سياحية متجددة فاخرة ستعمل على استحداث معايير جديدة للتنمية المستدامة، وتضع المملكة في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية.

سيتم تطوير المشروع على مساحة "28" ألف كيلومتر مربع من الأراضي البكر في الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية، ويضم أرخبيلاً يحتوي على أكثر من "90" جزيرة بكر. بالإضافة إلى جبال خلابة، وبراكين خامدة، وصحارى، ومعالم ثقافية وتراثية. ستضم الوجهة فنادق فاخرة، ووحدات سكنية، ومرافق ترفيهية وتجارية، وستعتمد بالكامل على الطاقة المتجددة، كما ستقوم بالمحافظة على موارد المياه.

وتجري حالياً أعمال تطوير المرحلة الأولى التي تشمل إنجاز البنى التحتية اللازمة لمرافق الوجهة، حيث تم إبرام عقد لتشييد البنية التحتية البحرية في يوليو 2019، ويتضمن تطوير جسر بطول "3.3" كم ليصل البر بجزيرة شريرة، كما بدأت أعمال تطوير "القرية السكنية العمالية" التي ستضم نحو 14 ألف عامل. بالإضافة إلى أن العمل على القرية السكنية العمالية قارب على الانتهاء.