الصفحة الرئيسية

١٢ سبتمبر ٢٠١٩

"أمالا" تُعلن عن انطلاقها كشركة مستقلة

وجهة سياحية وسكنية فائقة الفخامة أطلقها صندوق الاستثمارات العامة ملاذ فريد ومستدام لسياحة الاستشفاء والتعافي والفنون والمغامرات محاطٌ بسحر البحر الأحمر ونقائه"

حياة بحرية تزخر بالشعب المرجانية الزاهية في البحر الأحمر بالقرب من أمالا

الرياض - 9 ديسمبر 2019: أعلنت "أمالا" عن تسجيلها كشركة مستقلة لتدخل مرحلة جديدة في مسيرة أعمالها ونموها. وتطور "أمالا" بتمويل من صندوق الاستثمارات العامة مشروعاً ضخماً وطموحاً يحمل الاسم ذاته في شمال غرب المملكة العربية السعودية على شاطئٍ للبحر الأحمر لم تمسّه يد الإنسان، بهدف أن يصبح المشروع جوهرةً ترصّع تاج منطقة ريفييرا الشرق الأوسط. وسيرسي المشروع الرائد معايير جديدة للتطوير المستدام وسيرسخ مكانة المملكة العربية السعودية على خريطة الوجهات السياحية العالمية في قطاع التعافي والاستشفاء وسيقدّم عند استكماله وجهة حيوية متطورة للترفيه والنقاهة والفنون والصحة والاستشفاء والاحتفاء بتراث المنطقة الثقافي الغني.

قرية الفنون والمركز الثقافي في أمالا

ويمتد مشروع "أمالا" الضخم على مساحة تتجاوز 3,800 كيلومتر مربع ضمن محمية الأمير محمد بن سلمان الطبيعية ليُشكل قلب ريفيرا الشرق الأوسط. وصُمّم المشروع ليكون وجهة مثالية للاستشفاء والنقاهة والتعافي وممارسة العديد من الأنشطة الاجتماعية والإبداعية. ومن المقرر أن يضم أرقى العلامات التجارية الفندقية الرائدة على مستوى العالم والمنازل حيث سيحتضن أكثر من 800 فيلا وشقة سكنية، بالإضافة إلى 200 متجر راقٍ، ومتحف للفنون المعاصرة، ومجموعة من المعارض المميزة، وصالات العرض، والورش الحرفية، ويضاف إليها مجموعة متنوعة من المطاعم المميزة والمرافئ العالمية والملاعب الرياضية.